أخبار وطنية

الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة تساهم بـ40 مليون درهم في الصندوق الخاص بتدبير الآثار المترتبة على الزلزال

انخراطا في حملة التآزر والتعاضد والتكافل التي أطلقتها مختلف مكونات المجتمع المغربي، في إطار التوجيهات السامية لجلالة الملك محمد السادس نصره الله، قررت الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة، المساهمة بمبلغ 40 مليون درهم، في “الصندوق الخاص بتدبير الآثار المترتبة على الزلزال الذي عرفته المملكة المغربية”.

وتساوي قيمة هذه المساهمة مجموع الكتلة الأجرية لشهر واحد لمجموع العاملات والعاملين بالشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة بمختلف فئاتهم ودرجاتهم، كما تجسد الرغبة الجماعية لجميع مكونات الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة ومواردها البشرية، كسائر جميع مكونات الشعب المغربي ومؤسساته، فيالمساهمة في تحمل العمليات والنفقات المتعلقة بتدبير آثار هذا الزلزال.

وتؤكد إدارة الشركة الوطنية للاذاعة والتلفزة أنها لن تدخر أدنى جهد في مواصلة الاضطلاع بمهامها المتعلقة بالتعبئة الشاملة لكافة مواردها المتنقلة وأطقمها الصحافية والتقنية من أجل تأمين أداء إخباري يوفر عناصر الفهم والتحليل والتفسير حول هذا الحدث الأليم، وبالتزام الدقة والإنصاف والموضوعية والصدق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى