ثقافة و فن

مجرد تساؤل بصدد عنوان الفيلم الجديد لمريم التوزاني:

تم اختيار الفيلم الروائي الطويل الجديد للمخرجة المغربية مريم التوزاني للمشاركة في مسابقة قسم “نظرة ما” بالدورة 75 لمهرجان “كان” السينمائي، التي ستنظم من 17 إلى 28 ماي 2022. ما استرعى انتباهي هو عنوانه بالعربية المتداول في مختلف وسائل الإعلام انطلاقا من بلاغ صحافي للمركز السينمائي المغربي. فحسب هذا البلاغ، الذي توصلت بنسخة منه، تمت ترجمة عنوان الفيلم بالفرنسية (Le bleu du caftan) إلى عنوان بالعربية هو “القفطان الأزرق”. وهنا أتساءل: هل هذه الترجمة تفي بالمراد، خصوصا وأن البعض ترجمه حرفيا ب “أزرق القفطان”؟ فلو كان العنوان المتداول بالعربية صحيحا لكان العنوان الأصلي بالفرنسية هو (Le caftan bleu).

إشكالية العنوان تطرح نفسها دوما بالنسبة للأفلام المغربية التي يختار لها مخرجوها أو منتجوها عناوين بلغة أجنبية دون التفكير في عناوين باللغة الوطنية (العربية والأمازيغية)، الشيء الذي يترك باب الترجمة مفتوحا على اجتهادات المترجمين، بحيث تكثر العناوين بالنسبة للفيلم الواحد. وهنا أتساءل: أليس بإمكان الجهة الوصية على قطاع السينما أن تلزم أصحاب الأفلام، المستفيدة من الدعم العمومي بشكل خاص، بوضع عنوان باللغة الوطنية إلى جانب العنوان باللغة الأجنبية على الملصقات وفي الجينيريكات؟

على أية حال نتمنى حظا سعيدا للمخرجة الشابة والمتميزة مريم التوزاني ولفيلمها الجديد الذي شارك في تشخيص أدواره الرئيسية الممثل المسرحي والسينمائي الفلسطيني صالح بكري (إبن الممثل القدير محمد بكري) وممثلة التوزاني المفضلة لبنى أزابال وحميد الزوغي ومونية لمكيمل وأيوب المسيوي وغيرهم من الممثلين والممثلات المغاربة الأكفاء، والذي أنتجه زوجها نبيل عيوش بالاشتراك مع أمين بنجلون وجهات أخرى.

أحمد سيجلماسي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى