أخبار وطنية

اللجنة الوطنية للقطاع النسائي للحزب الاشتراكي الموحد تدين اغتيال شهيدة الكلمة الحرة ابنة فلسطين شيرين ابو عاقلة

 

تلقينا في اللجنة الوطنية للقطاع النسائي للحزب الاشتراكي الموحد باستنكار وحزن شديدين خبر استشهاد الصحفية الفلسطينية شيرين أبو عاقلة برصاص الاحتلال الصهيوني حيث تم استهدافها وهي تؤدي مهامها في تغطية أحداث تصدي أبناء الشعب الفلسطيني لاقتحام  قوات الاحتلال الصهيوني لمخيم جينين، بالرغم من ارتدائها لسترة وخوذة الصحافة، في انتهاك تام للقانون الدولي الإنساني الذيي نص على احترام الصحفيات والصحافيين المدنيين وحمايتهم من كل أشكال الهجوم المتعمد أثناء أدائهم لمهامهم.

كماتؤكداللجنة الوطنية للقطاع النسائي على أن الإفلات من العقاب في جرائم استهداف المدنيين العزل بالرصاص يعتبر جريمة يرتكبها الكيان الصهيوني العنصري في حق الفلسطينيين في ظل الصمت المتواطئ “للمنتظم الدولي”؛

وأمام هذه الجريمة التي استهدفت الشهيدة شيرين أبو عاقلة والتي تضاف إلى السجل الإجرامي للكيان الصهيوني، تعلن اللجنة الوطنية للقطاع النسائي للحزب الاشتراكي الموحد :

  • إدانتها لجريمة اغتيال الصحفية الفلسطينية شيرين أبو عاقلة أثناءأدائها لمهامها؛
  • تقديم تعازيها الحارة لعائلة الشهيدة ولكل الشعب الفلسطيني المقاوم ؛
  • مناهضتها لكل أشكال التطبيع مع الكيان الصهيوني العنصري الدموي؛
  • دعوتها لكل القوى الديمقراطيةوالتقدمية،للضغط من اجل عدم الافلات من العقاب في جرائم الإعدام الميداني للصحفيين والمدنيين وفي كل الجرائم ضد الانسانية المرتكبة من طرف قوات الاحتلال الصهيوني في حق الشعب الفلسطيني؛

اللجنة الوطنية للقطاع النسائي

المنسقة سميرة بوحية

الدار البيضاء : 11 ماي 2022

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى