أخبار وطنية

اصطدام سفينتين بالسواحل المغربية يهدد بخطورة ثلوث البحر

وقع اصطدام بين سفينتين بالمدخل الجنوبي للمضيق قبالة السواحل المغربية، وكان الاصطدام بين سفينة “أوس 35″ وسفينة”ADAM LNG” التي تنقل الغاز الطبيعي المسال، بحيث السفينة “أوس 35” راسية على بعد 700متر من الشاطئ مما أدى ا إلى انكسار هيكل إحداهما بحيث كانت تحمل حمولة ثقيلة من الوقود والديزل وأيضا زيت الشحوم، الأمر الذي جعل سلطات جبل طارق تسارع باحتواء الثلوت البحري المحتمل.
هناك تخوف كبير من تسرب الوقود الذي سيتسبب في ثلوت البحر بحيث وصف بالمقلق مما دعى السلطات إلى وضع الآليات اللازمة من أجل الاستعداد لخطر ثلوت بحري.
لم تقم السلطات المغربية بأي خطوة في هذا الاتجاه ولم تصدر أي قرار أيضا بهذا الشأن، وتم تأكيد بأن حكومة جبل طارق الخاضع للسيادة البريطانية سيستعد لتفريغ الحمولة الناقلة للتقليل من خطر حدوث تسرب من طرف فريق مختص.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى