اخبار دولية

بلجيكا.. مغربي ينهي حياة زوجته السابقة ويسلم نفسه للشرطة

لقيت سيدة مغربية تبلغ من العمر 52 سنة مصرعها مساء يومه الأربعاء 07 شتنبر الجاري، بعد تعرضها لطعنات بالسكين نواحي أنتويرب ببلجيكا.

وقالت مصادر مطلعة ان الهالكة توفيت في عين المكان بمجرد تعرضها للطعنات، وذلك بسبب النزيف الحاد الذي تعرضت له.

و أشارت المصادر نفسها أن التحقيقات الأولية التي تم إجراؤها في القضية، أبانت بأن الضحية طعنت من طرف زوجها السابق والذي يبلغ 62 سنة من عمره.

وأضافت المصادر السالف ذكرها، أن زوج الهالكة السابق الجاني قرر تسليم نفسه للشرطة البلجيكية بعد ارتكابه للجريمة.

وقد قامت عناصر الشرطة بفتح بحث في الواقعة، وذلك من أجل تحديد ظروف وخلفيات ارتكاب هذه الجريمة.

هذا، وقد تم إيداع المشتبه فيه المغربي السجن بهدف التحقيق معه، لتتم بعد ذلك محاكمته.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى