أخبار وطنية

شكيب بنموسى : سيتم تدريس المواد العلمية في المستقبل باللغة الإنجلزية

أعلن شكيب بنموسى وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة في ندوة صحفية عقدها يوم الثلاثاء 06 شتنبر الجاري حول معطيات ومستجدات الدخول المدرسي 2023-2022، أنه “في إطار المشاورات حول موضوع اللغة الإنجليزية ومكانتها سيتم انطلاقا من هذا الموسم على مستوى الإعدادي توسيع مجال تمكين التلاميذ من اللغة الإنجليزية، عبر الرفع من توظيف أساتذة اللغة الإنجليزية وخلق منصات رقمية ستساعد التلاميذ والأساتذة من أجل تمكينهم من اللغة الإنجليزية.

وسجل بنموسى أنه أصبح من الضروري الانفتاح على ما يجري في العالم واللغة الانجليزية هي مفتاح هذه العملية، مبرزا أن لغة العم سام تدرس حاليا في ألفين و200 مؤسسة في حين عدد أساتذتها يبلغ حوالي 9 آلاف أستاذ وأستاذة.

وشدد بنموسى على أنه”سيتم تدريجيا تدريس المواد العلمية باللغة الإنجليزية بدل اللغة الفرنسية، وهي مرحلة أولى من أجل توسيع المجال والإمكانات، والقانون الإطار أكد أن هناك اهتمام باللغات الأجنبية وترك المجال مفتوحا”.

و ذكر بنموسى أنه “سيتم تهييئ الظروف المناسبة من أجل تعميم اللغة الإنجليزية وإنجاح هذه العملية والحفاظ على الجودة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى