أخبار وطنية

طائرة بدون طيار تستهدف البوليساريو:

قتل ثلاثة مقاتلين من الناحية العسكرية الثالثة ومدني، حيث أعلن عناصر تنظيم البوليساريو الانفصالي من تندوف عن غارة جوية جديدة شنتها القوات المسلحة الملكية المغربية بطائرة بدون طيار استهدفت عناصر الجبهة، كما تم الاستهداف في منطقة تسمى قليب الدبش، بالقرب من الحدود المغربية الموريتانية على خط التماس.
وسبب هذا الحادث تخوف وسط عناصر البوليساريو، حيث لاد بالفرار كل من كان متواجد بالقرب من مكان الاستهداف، وذلك بسبب استمرار تحليق طائرات بدون طيار مغربية، خائفين من استهدافهم، كما أنه يعتبر هذا ثاني استهداف في وقت وجيز.
يقوم الجيش المغربي وبالخصوص الطائرات بدون طيار المسلحة “درون” التابعة للقوات الجوية في كل مرة بتحييد خطر المخربين في عمليات عسكرية مركزة، تعلن عنها العناصر الانفصالية.
يرتبط تنظيم البوليساريو بعلاقات مع الجماعات الإرهابية في الساحل، بحيث يقوم بضربات جراحية للجيش المغربي بعد أن سيطر بشكل كامل على سماء الصحراء المغربية.
كان المغرب يسمح للبوليساريو بدخول المناطق العازلة، في إطار اتفاق وقف إطلاق النار بين المغرب والمينورس، الموقع في 1991، أصبح يمنع مرتزقة الجزائر من دخول هذه المناطق بعد تنصلها من وقف إطلاق النار، ومحاولاتها المستمرة زعزعة استقرار المغرب بدعم وتسليح وتوجيه من النظام الجزائري.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى