ثقافة و فن

جوائز مسابقة الدورة الثالثة لمهرجان المنصورية السينمائي:

عاشت مدينة المنصورية عرسا سينمائيا من 18 إلى 20 نونبر 2022 تم تنظيمه من طرف جمعية شباب المنصورية للثقافة والتنمية الاجتماعية، بدعم من جماعة المنصورية ومؤسسة مهرجانات المنصورية والمركز السينمائي المغربي، وقد تمثل هذا العرس الفني والثقافي في الدورة الثالثة لمهرجان المنصورية السينمائي للفيلم القصير.

تضمن برنامج هذا العرس السينمائي عروضا سينمائية لستة أفلام وورشتين تكوينيتين: الأولى لفائدة الكبار أطرها الفنان حسن ميكيات حول “الممثل أمام الكاميرا” والثانية لفائدة الصغار حول “كيف نصنع فيلما؟” مع عرض فيلم “الأم” من إخراج عبد الإله زيراط. كما تضمن أيضا تكريمات لثلاثة فنانين معروفين هم الممثل عزيز داداس والممثلة ماجدولين الإدريسي والممثل والمخرج رشيد فكاك.

وقد غصت قاعة العروض بفضاء شاطىء تلال المضيق- ميموزا بجمهور غفير، خصوصا في حفلي الإفتتاح والإختتام اللذان حضرهما عامل إقليم بنسليمان والوفد الرسمي المرافق له ورئيس الجماعة الحضرية وباقي ممثلي المجالس المنتخبة وثلة من الفنانين والمثقفين وممثلي مختلف المنابر الإعلامية المحلية والوطنية والدولية.

وفيما يتعلق بجوائز المسابقة الرسمية للمهرجان نورد نص تقرير لجنة التحكيم الذي تلاه الناقد السينمائي أحمد سيجلماسي:

“اجتمعت لجنة تحكيم مسابقة الأفلام القصيرة بالدورة الثالثة لمهرجان المنصورية السينمائي للفيلم القصير، مباشرة بعد مشاهدة الأفلام الستة المشاركة في مسابقة هذه السنة وهي: “زياد” لياسين المجاهد و”مداد أخير” ليزيد القادري و”أم المهرج” لمنال غوا و”إكزودوس” (الخروج) لياسين الإدريسي و”الحساب” لحمزة دقون وحمزة المعزي و”غبار” لطارق رسمي، وبعد المناقشة والتداول المستفيضين خرجت اللجنة، المكونة من المخرج والسيناريست عبد الإله زيراط (رئيسا) والناقد والصحافي أحمد سيجلماسي (مقررا) والممثلة سناء بحاج والممثل رشيد العماري ، بالملاحظات التالية على شكل تنويهات أو متمنيات:

1، تنوه اللجنة بالمستوى التقني الرفيع لعروض الأفلام المتبارية، علما بأن هذا المستوى من الجودة التقنية تفتقر إليه كثير من المهرجانات السينمائية ببلادنا بما فيها بعض المهرجانات المتوسطة والكبرى.

2، تنوه اللجنة كذلك بوعي المسؤولين على مدينة المنصورية الجميلة، بمختلف مراتبهم وتخصصاتهم وعلى رأسهم السيدان عامل إقليم بنسليمان ورئيس المجلس الجماعي، بأهمية الفن والثقافة وتوفير ما يلزم من إمكانيات مادية ولوجيستيكية للنهوض بهما والسهر على مواكبة تفاصيل المهرجان.

3، تتمنى اللجنة أن يرتفع عدد الأفلام المشاركة في المسابقة إلى 10 أو 12 ابتداء من الدورة القادمة للمهرجان على ألا تتعدى المدة الزمنية لكل فيلم عشرين دقيقة.

فيما يتعلق بالجوائز والتنويهات أسفرت مداولات اللجنة على النتائج التالية:

أولا، التنويهات:

أ، تنوه لجنة التحكيم بكل الأفلام المشاركة في المسابقة نظرا للمجهودات المبذولة فيها على عدة مستويات.

ب، تنوه اللجنة بأداء الممثلتين عتيقة العاقل في فيلم “الحساب” للمخرجين حمزة دقون وحمزة المعزي وحسناء تيسير في فيلم “غبار” للمخرج طارق رسمي.

ثانيا، الجوائز:

الجائزة الكبرى: فاز بها فيلم “مداد أخير” بحضور مخرجه يزيد القادري.

جائزة الإخراج: حصل عليها طارق رسمي عن فيلمه “غبار”.

جائزة السيناريو: نالها فيلم “غبار” لطارق رسمي.

جائزة التشخيص: كانت من نصيب الممثل عز العرب الكغاط عن دوره في فيلم “مداد أخير” ليزيد القادري”.

عن إدارة المهرجان: خلية التواصل.

: أحمد سيجلماسي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى