اخبار جهوية

فحص طبي وعرض تحسیسي…احتفاء المدرسة العلیا للتكنولوجیا بسیدي بنور بالأسبوع الوطني للصحة الجامعیة.

نظمت المدرسة العلیا للتكنولوجیا بسیدي بنور المنضویة تحت لواء جامعة شعیب الدكالي، أمس الخمیس
7 دجنبر الجاري، یوما تحسیسیا و توعویا لفائدة الطلبة والعاملین بالمؤسسة .

وتمحور برنامج اليوم التحسيسي حول توعیة الطلبة بمخاطر مرض السكري والمضاعفات التي یسببھا، وكیفیة الوقایة منها و إجراء فحص طبي لتشخيص داء السكري اضافة الى عرض توعوي حول مخاطر العنف بالوسط الجامعي.

وتأتي ھذه الفعالیات في إطار الاحتفاء بالأسبوع الوطني للصحة الجامعیة في نسختھ الثالثة، حول موضوع مكافحة العنف بالوسط الجامعي و تحت شعار جمیعا من أجل حیاة طلابیة بدون عنف، والذي
یمتد من 4 إلى 9 دجنبر .2023

وقدم أطر وزارة الصحة الذین استضافتھم المدرسة العلیا للتكنولوجیا سیدي بنور، عرضا حول العنف بالوسط الجامعي، تطرق إلى تعریف أنواع وأشكال ومخاطر العنف على فضاء العلم والمعرفة، معتبرا وتأثیر المحیط العائلي و الأقران.. أن مسببات ھذا العنف تكمن في التوجھات العرقیة (العنصریة) و الدینیة، وعدم الاستقلالیة المادیة للفرد.

وأطلقت جامعة شعیب الدكالي، مسابقة في الرسم والصور الفوتوغرافیة حول موضوع العنف بالوسط على الطریق بالحي الجامعي، سعیا منھا إلى نشر الوعي والثقافة وتشجیع الطلبة على الإبداع.. الجامعي، وخصصت جوائز تحفیزیة لفائدة طلبة المؤسسات الجامعیة التابعة لھا، إضافة إلى تنظیم سباق ومن جھتھا وفرت إدارة المدرسة العلیا للتكنولوجیا بسیدي بنور، كل الإمكانیات والتجھیزات
اللوجیستیكیة والعنصر البشري لإنجاح النسخة الثالثة للأسبوع الوطني للصحة الجامعیة.

وعبر الطلبة المشاركون عن استحسانھم لفعالیات ھذا النشاط التحسیسي، معتبرین أن ذلك یساھم في زیادة الوعي بمخاطر بعض الظواھر المجتمعیة وعلى رأسھا العنف .

ویشار إلى أن الأسبوع الوطني للصحة الجامعیة، یتم تحت إشراف وزارة التعلیم العالي والبحث العلمي والابتكار بشراكة مع وزارة الصحة والحمایة الاجتماعیة، حیث حمل في النسخة الماضیة شعار: ”الوقایة
من الإدمان بالوسط الجامعي”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى