رياضة

المغرب ينهزم أمام جنوب أفرقيا (0-2)

 توقف المنتخب المغربي عند عقبة دور الثمن. بدون إلهام، خرج أسود الأطلس يوم الثلاثاء 30 يناير من الدور الـثاني (الثمن) لكأس إفريقيا للأمم، بعد إقصائهم على يد جنوب أفريقيا (0-2). وكاد أشرف حكيمي أن يسجل إصابة التعادل قبل عشر دقائق من النهاية لكنه أهدر ركلة الجزاء.
في المقابل، صنع لاعبو بافانا بافانا المفاجأة وضمنوا المواجهة مع الرأس الأخضر في ربع النهائي.
إحساس جديد انتاب متتبعي منافسات كأس الأمم الأفريقية بعد إقصاء المغرب، المتأهل لنصف نهائي كأس العالم الأخيرة، بأقدام منتخب جنوب أفريقيا، مساء يوم الثلاثاء 30 يناير، في الجولة الأخيرة من دور الـثمن لكأس إفريقيا للأمم (0-2).
أصبح من المؤكد أن فريق بافانا بافانا سينافس نظيره الرأس الأخضر على مكان في الدور قبل النهائي.
وكان من الضروري انتظار النتيجة الافتتاحية لماكجوبا، الذي أرسل الكرة على حافة التسلل والذي مرر الكرة بين ساقي ياسين بونو (0-1، 57). وبعد تمريرة فردية جيدة، أجبر عبد الصمد الززولي حارس مرمى الخصم على ردة فعل (59).
من الفرص المغربية النادرة حصول أشرف حكيمي على كرة معادلة بين قدميه، لكن ركلة الجزاء ارتطمت بالعارضة (85).
في الدقائق الأخيرة، وضعت جنوب أفريقيا حداً للتشويق: تسبب تيبوهو موكوينا في طرد سفيان أمرابط وركلة حرة نفذها على حدود منطقة الجزاء (0-2، 90’+5).
مباشرة بعد إقصاء حامل اللقب السنغال أمام ساحل العاج بركلات الترجيح (1-1، 4-5 تبويب)، وبعد يومين من فشل مصر أمام الكونغو الديمقراطية (1-1، 7-8 تبويب)، وبعد ما يزيد قليلاً عن أسبوع من الخروج المبكر للجزائر. يغادر مرشح جديد كأس الأمم الأفريقية. وكان المغرب يأمل في الفوز بالمسابقة بعد 48 عاما. مرة أخرى، يتم تفويت الفرصة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى