اقتصاد

المجلس الأعلى للحاسبات: الأحزاب السياسية أرجعت 27.06 مليون درهم إلى الخزينة العامة

خلال سنتي 2022 و2023، أعاد عشرون حزبا سياسيا مغربيا إلى الخزينة العامة مبلغا إجماليا قدره 27,06 مليون درهم. ويمثل هذا المبلغ 48% من الدعم المالي غير المبرر الذي تلقته هذه الأحزاب، بحسب آخر تقرير للمجلس الأعلى للحسبات يتعلق بتدقيق حسابات الأحزاب السياسية لسنة 2022.
وبمزيد من التفاصيل، تتعلق هذه التعويضات أساسا بمساهمة الدولة في تمويل الحملات الانتخابية (22,56 مليون درهم لـ 18 حزبا)، ومشاركة الدولة في تغطية تكاليف التسيير (1,15 مليون درهم لسبعة أحزاب).) وتغطية التكاليف المرتبطة بالمهام والدراسات بحث (3.35 مليون درهم لأربعة أحزاب)، يوضح المجلس الأعلى للحسابات.
ومع ذلك، إلى غاية متم دجنبر 2023، لم يقم 19 حزبا حتى الآن بإرجاع مبلغ يناهز 29,21 مليون درهم للخزينة العمومية، وهو ما يعادل مساهمة الدولة في تمويل الحملات الانتخابية (26,69 مليون درهم)، ومساهمة الدولة في تغطية تكاليف التسيير (1,08 مليون درهم). مليون درهم)، فضلا عن تغطية نفقات الدراسات والبعثات والأبحاث (1.44 مليون درهم).
تتوزع هذه المبالغ بين نفقات غير مدعومة بالوثائق الثبوتية المطلوبة (17,9 مليون درهم)، ودعم غير مستعمل أو مستعمل في غير الأغراض التي منح من أجلها (7,58 مليون درهم)، ودعم غير مبرر (3,73 مليون درهم).
وفقاً للفحوصات التي تم إجراؤها، تم تنفيذ 86% من النفقات المعلنة من قبل ثمانية أحزاب سياسية فقط. وتبلغ هذه النفقات 100,19 مليون درهم من أصل 115,89 مليون درهم، باستثناء النفقات المتعلقة بالبعثات والدراسات والأبحاث. نفذت أربعة أحزاب ما بين 6% و25% من إجمالي النفقات المعلنة (حزب الأصالة والمعاصرة، حزب التجمع الوطني للأحرار، حزب الاستقلال، الاتحاد الاشتراكي)، بينما نفذت أربعة أحزاب أخرى (حزب العدالة والتنمية، حزب التقدم والاشتراكية، الاتحاد الدستوري، تلحركة الشعبية) ما بين 3% وأقل من 6% من النفقات. أما بقية النفقات فقد تكفل بها 21 حزبا، أي 15,70 مليون درهم من أصل 115,89 مليون درهم (14%).
وتركز إنفاق الأحزاب السياسية بشكل رئيسي على الرسوم الإدارية، وهو ما يمثل 69% من إجمالي الإنفاق. تشمل هذه التكاليف مصاريف الموظفين، ورسوم الإيجار، وتكاليف السفر والبعثة والاستقبال، وتكاليف الأحداث، والتكاليف الخارجية المتنوعة، وشراء اللوازم والمواد الاستهلاكية، فضلا عن نفقات أخرى.
وفي ما يتعلق بالنفقات المتعلقة بالدراسات والمهام والأبحاث، استفادت سبعة أحزاب سياسية (التجمع الوطني للأحرار، الأصالة والمعاصرة، حزب الاستقلاب، الاتحاد الاشتراكي، حزب التقدم والاشتراكية، حزب العدالة والتنمية) من دعم سنوي إضافي قدره حوالي 20.10 مليون درهم لتغطية هذه النفقات. وتعهدت خمسة أطراف بإجراء دراسات وأبحاث بمبلغ إجمالي قدره 15,64 مليون درهم، وقامت بدفع مبلغ إجمالي قدره 6,59 مليون درهم لمقدمي الخدمات المعنيين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى