مجتمع

إضراب إنذاري يوم الخميس يهدد قطاع الصيد البحري

تستعد شغيلة الصيد البحري للدخول في إضراب إنذاري يوم الخميس المقبل، وذلك تفعيلاً لقرار الإضراب الوطني الذي أعلنت عنه الجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي التابعة للاتحاد المغربي للشغل.
ويشمل الإضراب جميع مكونات وزارة الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، بما في ذلك الصيد البحري والفلاحة والمياه والغابات والمحافظة العقارية.
وتأتي هذه الخطوة احتجاجًا على “حصيلة نتائج الحوار الاجتماعي مع وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات”، بالإضافة إلى “التردي والجمود الذي تعرفه مصالح الموظفات والموظفين بقطاع الصيد البحري، رغم توالي الحوارات الاجتماعية مع الوزير الوصي”.
وتستنكر النقابة الوطنية للعاملين بقطاع الصيد البحري “سياسة الإغراق في اللجان الموضوعاتية التي صارت وسيلة لإفراغ مخرجات الحوار والالتفاف عليها، واحتجاجا على عرقلة تحديث الإدارة وما ينتج عنه من أضرار على المرفق العام وعلى مصالح الموظفين على السواء”.
ويطالب المحتجون بتحسين الدخل، بما في ذلك المنحة التكميلية، وتعويضات الأعوان المحلفين، والتعويض عن الساعات الإضافية، وعن المهام الميدانية والتعويض عن الأخطار، وتمديد سن تقاعد المتعاقدين.
وتطالب النقابة ذاتها، بإحداث منصبي مهندس عام ومتصرف عام، والنهوض بالتكوين المستمر، وإدماج حاملي الشهادات، فضلا عن توفير الرعاية الطبية للموظفين والمستخدمين، من خلال توفير الأطقم الطبية والأطر التمريضية وتجهيز العيادات وتأهيلها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى