اخبار جهوية

الإشتراكي الموحد بمشرع بلقصيري يندد ويستنكر التهميش البنيوي الممنهج الذي فرض على المدينة

 

 في  بيان للحزب الاشتراكي الموحد بمشرع بلقصيري توصلت ‘جريدة تنوير الالكترونية’ به  ندد و ا ستنكر الحزب الإشتراكي الموحد بمشرع بلقصيري في إجتماع عادي للمكتب المحلي يوم الأحد 06 فبراير بالتهميش البنيوي الممنهج الذي فرض على المدينة ودعا المجلس الجماعي والسلطات المحلية وعمالة الإقليم إلى التحرك  لمواجهة الوضع المزري والغير المسبوق الذي ٱلت إليه الأوضاع على كافة المستويات.

والمتمثل في تردي الخدمات الصحية وغياب الأطر الطبية؛ غلاء فواتير الماء والكهرباء؛ احتلال الملك العمومي؛ اهتراء البنى التحتية؛ غياب مساحات خضراء؛ غياب ملاعب للقرب؛ ضعف الإنارة في جل الأحياء وعلى مستوى المداخل الرئيسية بالمدينة ؛تزايد عدد العاطلين بشكل مخيف ؛ إرتفاع أسعار المواد الاساسية والغدائية؛ الاكتظاظ في المدارس العمومية ؛ غياب فضاءات الترفيه؛ تسريح العمال العرضيين؛ حرمان عدد مهم من الطلبة من المنحة الجامعية؛ إنتشار المختلين عقليا؛ إنتصار المختلين عقليا؛ غياب ربط المسؤولية بالمحاسبة….)

واعتبر المكتب المحلي للحزب في البيان، هذا الوضع نتيجة حتمية لغياب استراتيجية ورؤية واضحة المعالم للمجلس الجماعي والمسؤولين المحليين والإقليميين لتنمية المدينة  و اعلن للرأي العام المحلي والإقليمي والوطني ما يلي :

_شجبه المنع الغير القانوني و الغيرالدستوري للأمينة العامة للحزب الإشتراكي الموحد الدكتورة نبيلة منيب من دخول البرلمان كممثلة للشعب؛ ويعتبر ذلك إقصاء و عقابا للحزب نظير تبنيه مطالب كل الحراكات الإجتماعية السلمية المنادية بالتغيير والعدالة الإجتماعية.
_تسجيله غياب الإرادة الحقيقية لدى كافة المسؤولين إقليميا ومحليا لمواجهة هذا الوضع السوداوي الذي تغرق فيه المدينة.
_تنديده: بالوضع الكارثي الذي أصبحت تعيشه مدينة مشرع بلقصيري على جميع الأصعدة.
_مطالبته :بتجويد الخدمات الاساسية والصحية والبيئية والسوسيو اجتماعية وذلك من خلال:( زيادة عدد الأطر الطبية والإسراع في إخراج مستشفى متعددالإختصاصات للوجود؛ إلغاء إتفاقية التطهير الصحي المشؤومة وتخفيض أسعار فواتير الماء والكهرباء بما يتماشى والقدرة الشرائية للساكنة؛ تهيئة الاحياء الناقصة التجهيز ؛إنشاء ملاعب للقرب ومسبح بلدي ؛ إعادة تأهيل مدرسة ابن الأثير وتحويلها لثانوية إعدادية لمحاربة الاكتظاظ والهدر المدرسي؛ محاربة إحتلال الملك العمومي في شموليته وبشكل مستمر يتجاوز منطق المناسبة والإنتقاء بالأحياء والشوارع الرئيسية.
 وأكد على ضرورة تمكين كل طلبة المدينة و الإقليم من المنحة الجامعة. و تقوية الإنارة العمومية بكل أحياء ومداخل المدينة.
مع استغلال إمكانات ومؤهلات المنطقة من أجل بلورة تصور إقتصادي واضح المعالم في أفق خلق فرص شغل للشباب العاطل خاصة في صفوف حاملي الشواهد العليا.
 و اضاف المكتب المحلي  أن الاهتمام بجمالية ونظافة المدينة يمر عبر إنشاء مساحات خضراء وحدائق عمومية تليق بالساكنة.
و دعا إلى دعم الأنشطة الثقافية والرياضية خصوصا فريق نادي عمل بلقصيري لكرة القدم.و العمل على إخراج قنطرة شارع الجيش الملكي للوجود وانشاء ممرات تحت أرضية خصوصا بالنقطة الرابطة بين محطة القطار وحي المسيرة الخضراء.و التسريع بإعادة تأهيل المعلمة الدينية المسجد الأعظم في أقرب الأجال.
وفي الأخير ا علن المكتب المحلي تضامنه اللامشروط  مع كل المعتقلين السياسيين والنشطاء الحقوقيين والنقابيين والصحفيين والمدونين ونضالات الاسرة التعليمية وفي مقدمتها الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد.و برمجت للعديد من الاشكال النضالية الميدانية سيعلن عن تفاصيلها لاحقا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى